من يخدم ضيفكم الجديد
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: من يخدم ضيفكم الجديد

  1. #1
    عضو جديد

    معلومات العضو

    من يخدم ضيفكم الجديد

    ابي حوار الله يعافيكم للمرحله المتوسطه

  2. #2
    عضو جديد

    معلومات العضو

    اين الحيوار ياااااااهوه

  3. #3
    شخصية مهمة جداً

    معلومات العضو

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله


    حوار بين شهر رمضان والناس

    السلام عليكم ـ أيها الناس ـورحمة الله وبركاته


    ـ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


    أعود إليكم شهرا كاملا بعد غيابي


    ـ ومن أنت أيها السيد الوقور ؟


    أنا ضيفكم الراحل ، وزائركم المؤقت، وناصحكم الأمين ، أنا ركن من أركان الإسلام ، وقبس من نور الإيمان
    ـأهلاً وسهلاً بكَ ،، ما اسمك أيها الضيف الزائر؟


    اسمي رمضان ، ابن الزمان ، وحفيد الأيام ، و أخو شعبان .


    ـ كم يبلغ عمرك؟


    عمري يقرب من ألف وأربعمائة و واحد و ثلاثون عام 1431هـ


    ـ من أين أتيت ؟


    أتيت من عند الرحمن ،الذي خلق الإنسان ، وعلمهالبيان


    ـ أين تسكن؟ يا حضرة الفاضل المحترم ؟


    اسكن في قلوب المؤمنين ، وفي ديار المتقين ،وبجوارالمحسنين


    ـ هل تعاني من أزمة السكن كما نعاني منها نحن هذه الأيام؟


    نعم ، لقد مررت بكل بيت وحللت فيكل منزل ،ودفعت أغلى الأثمان ، فكان أن طردني البخلاء الأشقياء ، وتجاهلني الأغنياءالأذلاء ، وعبس في وجهي التعساء الجهلاء ، ولكني لم أيئس ، فقد بحثت عمن يحبونني منالمؤمنين المحسنين ، والأتقياء الصالحين ، فوجدتهم ينتظرون لقائي ،ويستعدونلاستقبالي
    ـ وكم تقيم عندنا ؟


    أيام معدودات ،، تسع وعشرون أو ثلاثون .


    ـ ماهي مهنتك التي تمارسها في ديار الإسلام ؟


    مهنتي هي الزراعة والصناعة والطب والتعليم


    أما الزراعة :فإنني أغرس الإيمان في القلوب ، وأزرع المحبة في النفوس ،وابذر الأخلاق في الطباع ،واسقيها بماءالطهر والإخلاص ،وأغذيها بشهد الفضيلةوالإحسان ، فتنبت كل معاني الخير والاطمئنان ، ونجني ثمار الفلاح والنجاح ،كما أنني أنزع شوك الحقد والغل والبغض منالصدور ،وأقلع جذور الفساد والغش والحسدمن النفوس فتنتج المحبة والمودة والإخاء .


    ـ ما أجمل هذه الزراعة وما أبركها ،، وما هي صناعتك التي تمارسها؟


    إنني أصنع الأجسام القوية ،والنفوس الأبية ، والأرواح الزكية ،وأصلما تقطع بين الناس من أوصال ، وأجمع ما تفرق من أشتات ،وأصهر الجميع في بوتقة العدل والمساواة ، فأنتج الأبطالالأقوياء، والرجال الأشداء على الأعداء الرحماء فيما بينهم .
    ـ يا لها من صناعة تدفع الأمة إلى الجهاد الذي به تقودالعالم إلىالخير وما هي تجارتك ؟


    تجارتي لن تبور ، فأنا أعطيالحسنات وأمحو السيئات ، فمن تعامل معي .. ربح الجنة وفاز بالحياة ، ومن تنكر ليوغش .. خسر البركة والخيرات .. وحبطت أعماله ، وكان من أولئك الذين اشتروا الضلالةبالهدى فماربحت تجارتهم وما كانوا مهتدين.
    ـ وما هو طبك؟


    إنني أداوي الأجسام السقيمة ،والنفوس المريضة ، والعقول التائهة .. فأبعد عنها كل ضعف وشح وشرك ،، وأطهرها منأدران المادة ومن جراثيم الفساد والضلال .
    ـ وماذا عن أدويتك وعلاجك ؟


    أدويتي هي الصيام والقيام وذكر الديان والعمل على طاعة الرحمن .


    ـ وماذا تعلم الناس ؟


    أعلمهم أن يسلكوا طريق الرشاد ،وأعودهم الجود والإحسان والرحمة والتسامح والأمانة والوفاء والصدق والصبر والتعاونوالإخلاص .
    ـ لقد عرفنا الكثير من مزاياك وازداد شوقنا إلى حديثك المفيد ،وكلامك الرشيد ، فهل لنا أن تزيدنا من علمك وتعرفنا على مزيد من فوائدك ؟


    نعم ، أنا شهررمضان الذي أنزل فيهالقرآن ، أنا شهر التوبة والغفران ،أنا في ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر ،، من حرمها فقدحرم الخير كله ، ولا يحرم خيرها إلا محروم ،،أنا الذي رافقت آباءكم المسلمين في معارك بدر واليرموكوحطين .. فأعطيتهم القوة والعزيمة وعلمتهم الصبر والثبات فكان النصر حليفهموالخذلان حليف عدوهم .
    ـ الآن وقد عرفناك جيدا وتذكرنا فضلك منذ القديم ، أنت الذيتزورنا في كل عام وتأتينا بالخير والبركات من خزائن الأرض والسماوات فأهلا بكوبمعانيك الخيرة ونفحاتك العطرة ،، ليتك تقيم عندنا الحياة كلها ،، تسكن في قلوبناوتعيش مع أرواحنا ،، فيا أيها السيد الكريم هل لك من شيء تقوله أخيرا ؟


    نعم ، إنني أقول لمن صام رمضانإيمانا واحتسابا بارك الله صيامكم وغفر ما تقدم من ذنوبكم ،، ورزقكم من الطيباتلتزدادوا خيرا على خير وبركة على بركة ،أما أنتم أيها البخلاء الطامعون ، والأغنياء اللاهون ،والتجارالمحتكرون ، والمفطرون العابثون ، فقد مررت بدياركم فوجدت أبوابكم مؤصدةوبيوتكم مقفلة وقلوبكم خاوية إلا من الطمع وحب المال والفساد والضلال ، فلاخير فيماتجمعون ،، ولابركة فيما تكدسون .




    حوار بين كافر ومسلم ( قوة الإسلام )،، لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم
    حوار بين كافر ومسلم ( قوة الإسلام )،، لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم

    في أحد الأيام تقابل مسلم وكافر وصار بينهما حوار أدبي:
    الكافر:
    عرفني يا رجل يا صالح ****** ماذا تتبع الخير أم المصالح

    المسلم:
    أنا مسلم عزي إسلامي ****** وأرض الرحمن أوطاني

    أنا مؤمن أن الله ربي ****** وأن محمد المصطفى رسولي

    مراتب ديني ثلاث أولها إسلامي ****** فإيمان وزيادة الإحسان إحسان

    لا إله إلا الله شعاري ******* محمد رسول الله قدوتي

    الكافر:
    ما هدفك وما غايتك؟ ***** وفضائل دينك ومنهجك؟

    المسلم :
    كعبة الله قبلتي وقصدي ****** والبقاء حولها من مطلبي

    دخول الجنة أول أهدافي ****** والنجاة من النار أعظم غاياتي

    سبحان الله تثقل الميزان ***** لا حول ولا قوة إلا بالله من كنوز الجنان

    الكافر:
    انهض عرفني مدا ****** حبك لرسول الله محمدا

    المسلم:
    في القرن الأول العشريني ****** حدث حدث يهز الجبال الرواسي

    طغى أناس على نبي ****** فأبيت إلا دفاعا عنه بسيفي وقلمي

    الكافر:

    ماذا تفعل أيها الإسلامي ****** بماذا تفديه أيها الفدائي؟

    المسلم:

    ألتجئ إلى الله إلهي ****** مولاي و خالقي و رازقي

    أن يهلك من سخر بحبيبي ****** أو طغى في عرضه أو سب ديني

    كل ما أملك نفسي ووالدي ووالدتي ****** فداك رسول الله محمد

    الكافر:
    مميزات دينك الإسلامي ****** أين امتد آخر الأديان

    المسلم:

    في ديني لافرق بين حبشي ****** أو بين آل عبد مناف

    في ديني لافرق بين علي ****** وبين بلال وسلمان

    قد امتد إلى السند ****** إلى الأتراك إلى المغرب العربي


    اسمع يا نصراني واسمع يا يهودي ****** ديني دين عدل بين العباد

    ديني الإسلام دين السلام ****** لا دين التخريب و الإرهاب

    في ديني علماء عرفوني ******* على من القادر البارئ

    في ديني علماء فقهوني ****** منهم ابن باز و ابن عثيمين والطنطاوي

    ديني دين الجود والإكرام ****** و أديانكم أديان الجهل و الإضلال

    الكافر:

    لماذا يا إنسان تبغضنا ******* لماذا يا ابن آدم تعادينا

    المسلم :

    قتلتوا الأهل والإخوان ******* وقفتم أمامي أنا ورفاقي

    الكافر:
    أين أبطال أمتك ****** أين أحفاد أسلافك ؟؟؟

    المسلم:

    أنت أخجلتني يا طاغي ****** لكن الأمة مليئة الأبطال

    هبوا أحفاد أبو موسى الأشعري ****** هبوا أحفاد البراء الأنصاري

    لماذا انهزمتم أحفاد صحابة الهادي ****** أين أنتم أبطال أمتي

    الكافر :
    ما هي روحك الفدائية ******** يا صحب النفس الزكية

    المسلم :

    أنا أجاهد في سبيل ربي ******* أمام أعداء الإسلام

    الكافر :
    بماذا يا إنسان تستعين ******* أبالله أو ربك المعين

    المسلم :
    أنا أستعين بالإله الودود ****** في قضاء متطلباتي

    الكافر:
    ما سلاحك المعهود ******* يا بطل أبطال الحشود

    المسلم:
    لدي سلاح فتاك بالداني ****** ويصل مداه بإذن الله إلى القاصي

    دعاء مولاي ورازقي ****** والله مجيب دعوة الداعي

    الكافر:
    هذا دينك الإسلام ****** والله نال إعجابي

    المسلم:
    وحد المولى الباري ******* وأن محمد رسول الجبار

    الكافر :
    لا إله إلا الله إلى يوم المعاد ****** وأن محمد آخر أهل الإنذار






  4. #4
    شخصية مهمة جداً

    معلومات العضو

    حوار عن الحجاب
    سألتني هل ترتدين هذا الحجاب ؟؟؟
    قلت :- أي حجاب ؟؟
    قالت : - حجاب الجوارح.....
    قلت :- وهل للجوارح حجاب!!!
    قالت : - وآيُ حجاب....
    قلت :- ظننت أن حجابي ردائي وطرحتي!!
    قالت : - هذا حجاب الظاهر والكل عليه قادر .
    قلت :- إذا فلمن ذاك الحجاب !!!
    قالت : - إنه للأحباب .....
    قلت :- أحباب من ؟؟؟؟
    قالت : - أحباب الرحيم التواب ...
    قلت :- أبسبب حجاب !!
    قالت : - إن لهذا الحجاب حكاية
    ولكل حكاية بداية ..


    حجاب الجوارح

    لتكونين من أصحاب النفس المرضّية..... ( ياأيتها النفس المطمئنة . ارجعي إلى ربك راضية مرضّية) .

    حجاب العين
    فالعين زناها النظر
    فاستحي من خالق البشر
    وغضي البصر
    ولماذا النظر !!!!
    كله تعب وكدر
    فو الله القلب يشكي والروح تبكي
    ولكنك يامسكينة غافلة لاتدري
    والنفس الجّبارة بين الرغبات محتارة
    يا خسارة ألم تدري أن الدنيا تجارة !!!
    رأس مالها الطاعة ....
    والربح فيها امتلاك القناعة..

    حجاب اللسان أن يصان ....
    فلا يهين كما يحب أن لا يهان..
    فلا تقولي فيها كذا.....وأنا أقول الحق
    فأنتي فيكِ كذا..... وهي تقول الحق
    والحق يقول : أن لا تقولي أنتي . . ولا هي تقول ...
    ..(.....ولا تجسسّوا ولا يغتب بعضكم بعض أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه . واتقوا الله. إن الله توَّاب رحيم)
    .... فكم جيفة أكلتي !!!!!
    وبالحق تعللت !!!!
    ألهذا الحد وصلتي ؟؟؟
    فمتى ستكتفين !!!! ؟؟؟


    حجاب اليدان.....
    فلا تبطشان....
    أو تمسكي بهما المال الحرام!!!!
    فاقرئي عقوبة الدنيا قبل الآخرة..إن كنتِ من حديثي ساخرة
    أوَ تصافحين بهما الأحباب والخلاّن وأبناء الجيران !!!
    فإنهما ستنطقان عليك وتشهدان

    في يوم لا ينفع فيه الخلاّن
    يكرم فيه المرء أو يهان .

    حجاب القلب ...
    جوهرة النفس التقية
    ذات الروح الأبية .......
    عند ربها راضية مرضية
    أعاصية . . وللاستغفار ناسية !!!!!
    يا ويح القلب من نفس قاسية .
    اجعليه سكنا لحب الرحمان....
    واطردي منه وساوس الشيطان...
    وقولي الآن تبت يا رحمن ...
    فاجعل لي بيتا في الجنان ...
    ونوريه بالذكر والقرآن ....
    وارحمي عينيك بالبكاء...
    وامسحي من القلب ذاك الجفاء..
    وازهدي في دار الفناء...
    وارتقي بالروح إلى عنان السماء...

    فالحمد الله ربي ....
    أنه هداني وأكرمني...
    وأي كرما بعد الإيمان.....
    وأي نعمة بعد الإسلام...
    وأي حبيبا لي دون الرحمن...
    إنه خلق لي السماء والأرض والجنان .....
    خلقني وعلمني ورزقني....
    وكساني وكفاني وآواني.....
    ....(وإن تعدو نعمة الله لا تحصوها .....)
    فالحمد لله أن كنت لله أَمَة ....
    وقلبي له ممتلئا حبا...
    إلهي ومولاي وسيدي ....
    إليك المشتكى والمفزع
    من نفسٍ كلما نُصحت صَدَّت ...
    وكُلَّما أُصلحت اعوجت...
    ومن شيطان بالوسواس أضناني ...
    وبتزيين الشهوات والمعاصي أرداني
    ومن قلب قسى وكلما ذكر نسى...




    حوار رائع عن الحجاب * مجموعة القمة * ..
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    --------------------------------------

    لقد انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة تدعوا إلى تخلي المرأة عن الحجاب الإسلامي بعبارة التطور فظهرت في الأسواق عبايات ذات ألوان وأشكال تظهر محاس المرأة وتجعلها سلفه رخيصة لأصحاب النفوس الضعيفة لهذا أحببت أن أبدي رأي في هذه الظاهرة وأجريت هذا الحوار مع الأخت فاطمة وهي إنسانة محافظة وذات دين وحياء مميز ...
    وكان هذا اللقاء ...
    شهد :السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    فاطمة : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
    شهد :لقد انتشرت في الأسواق عبايات ذات ألوان زاهية أشكال مختلفة فما رأيك ؟؟
    فاطمة: لقد أساءني إن أرى هذه العبايات تبتاع في بلد محافظة ويعتبر قدوة للبلاد الأخرى
    كما أساءني أن يلبسن النساء المؤمنات هذه العبايات ويتركن لبس الحجاب الإسلامي.
    شهد :هل رأيت هذه العبايات على إحدى زميلاتك أو قريباتك أو حاولتي لبسها ؟؟
    فاطمة : بالطبع لم أحاول لبسها ولكن رأيتها على إحدى زميلاتي هداها الله.
    شهد : هل حاولتي نصحها ؟؟
    فاطمة : نعم فعلت هذا وحاولت أن أرشدها وقلت لها أن هذه العبايات تحذش حياء المرأة وبرهنت لها ببعض القصص والوقائع التي شاهدتها أو سمعت عنها نتائجها كما قلت لها ماكل مايو جد في الأسواق من لبس يوافق المرأة المسلمة فعليك أن تختاري مايناسب حيائك
    وعاداتك .
    شهد : هل تقبلت منك هذه النصيحة ؟؟
    فاطمة : للأسف عارضت في بداية الأمر وقالت : أنها تتابع الموضة والتطور ولكن بالأدلة اقتناع فتقبلت النصيحة . ووعدت بتغيرها
    شهد :هل تعرفين أسماء وأشكال هذه العبايات ؟؟
    فاطمة :نعم فهناك عبايات كتب ونقش عليها نقوش مختلفة وهناك عبايات حيكت على شكل برزت محاسن المرأة وهي ما أطلق عليها( المخصرة )أو (الفراشة) كما
    توجد عبايات فيها فيها فتحات تظهر ملابس المرأة وجسمها ...
    شهد :هل من نصيحة توجهينها للأخوات ؟؟
    فاطمة :أولا أدعوا لهن بالهداية أقول لهن أن يخافن الله ويتبعن سنة الرسول صلى الله عليه وسلم وأمهات المؤمنين فت حجابهن حتى يحافظن على حيائهن و حشمتهن ويبعدن أنفسهن عن مخالب ذئاب البشر ...
    شهد : اتوجه بالشكر للأخت فاطمة وادعوا للأخوات وإلى نفسي بالهداية والمحافظة على
    الحياء والإقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم .
    تحياتي لكم
    اتمنى التفاعل
    واتمنى ان تنال على اعجابكم





    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم المؤبد على أعدائهم من الآن إلى قيام يوم الدين,,,

    دار بيني وبين طالب حوار كنت قد ذكرت في مقدمته فضل المعلم وجهده فقلت:
    قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا
    فأجابني:
    قم للمعلم يا بني عجولا واضربه حتى يرتمي مقتولا
    هاجمه بالكرسي واكسر رأسه فالرأس كان مخرفا وجهولا
    وإذا افتقدت من الكراسي عدة أشهر عليه الساعد المفتولا
    والطمه فوق الوجه لطما موجعا حتى ترى للدمع فيه مسيلا
    وعليك بالأسنان حطم نصفها كي لا ترى عضا ولا تقبيلا !
    قوموا عليه وحاصروه وحاذروا أن ترحموه إذا استغاث طويلا
    إن الثقافة يا بني تحرر فعلام ترضى أن تكون ذليلا ؟
    والتربويون الكرام تأملوا في الأمر.. حتى أبدعوا التحليلا
    قالوا دعوا الأولاد نخشى أنهم ( يتعقدون ) فيذبلون ذبولا
    ( وفرويد ) علم النفس أعلن أنه من عقد الأولاد هد الجيلا
    الضرب يؤلمهم ويؤذي روحهم الضرب ميراث القرون الأولى
    والتربوين الكرام .. مرامهم أن يمتعوكم بكرة وأصيلا
    من شاء مزحا .. فالمدرس نكتة أو شاء لعبا .. أحضر ( الفوتبولا )
    أو مل درسا فليفارق درسه من ذا يريد لك البقاء ملولا ؟!
    أو رام دردشة فذلك شأنه إن السكوت يعلم التغفيلا
    إن غاب شهرا فالغياب فضيلة وغدا السؤال عن الغياب فضولا
    لا بأس إن دخل المدارس طالب بسيجارة .. أو جاءها مسطولا
    فالتربويون الكرام شعارهم لا ترهقوهم أنفسا وعقولا
    والتربويون الكرام قرارهم من مس طفلا يغتدي مفصولا

    تعجبت من رده فاقتصرت بالجواب:
    شَوْقِيْ أَصَبْتَ وَقُلْتَ أَصْـدَقُ قِيْلا كَـادَ الْمُعَلِّـمُ أَنْ يَكُـوْنَ رَسُـوْلا
    إِنَّ الْمُعَلِّـمَ كَـوْكَبٌ مُتَـأَلِّـقٌ يَهْـدِي الْحَيَارَى كَمْ أَنَـارَ عُقُـوْلا

    والسلام...

  5. #5
    عضو مطرود لاساءته استخدام الرسائل الخاصة

    معلومات العضو

    زرق المستشار ههههههههههههههههههه

  6. #6
    عضو نشيط

    معلومات العضو

    بارك الله فيك ونفع بك وانار الله طريقك بنور الايمان

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •