المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مدينة حائل روائح وحفريات بحاجه ماسه الى التدخل العاجل لوزارة المياه والبلديه



عبدالله سليمان النعام
17-02-09, 12:56
أصبح من الأهمية بمكان رصف وسفلتت شوارع مدينة حائل والتي عادت الحفريات إليها مسرعة بشكل ملفت للنظر الواحدة تلو الاخرى بسبب رداءة الإسفلت ونوعيته البدائية وضعف مكوناته والتي تقلل من جودته النوعيه مقارنة بما يرى في المناطق الاخرى
اضافة لعدم التنسيق بين المؤسسات والادارات في عمل الحفريات لمشاريع الصرف الصحي والمياه والهاتف والكهرباء والتي لا تعيد المكان او الطريق الى ماكان عليه بل تزيده سوءا فسوءا وكذلك طبيعة تربة المنطقه التي تحتم على امانة المنطقه الرقابه الدائمه والمتابعه المستمره لاخفاء مايمكن اخفاءه من هذه الحفريات والتي تزداد يوما بعد يوم بسب مشروع الصرف الصحي الذي توقف العمل به مرات عديده والضحيه المواطن ولايزال هذا المشروع يمشي الهوينا لعدم كفاءة المؤسسات التي وقع عليها الطرح والترسيه وتنفيذ المشروع مؤخرا بقدرة قادر دون ان يكون لهذه المؤسسه الامكانات التي تؤهلها لانجاز مايمكن انجازه فالمقاول الذي ينفذ المشروع امكاناته بسيطه ومحدوده مقارنة بحجم المشروع
ويامل المواطن التدخل السريع من قبل معالي وزير المياه ووزير البلديه لمعالجة ذلك على وجه السرعه
وللمحافظة على سلامة الطريق اول باول بحيث يتم الكشط المستمر للطبقه العليا ومن ثم اعادة رصفها من جديد
خاصة في المواقع المتضرره من مياه الامطار ومن مشروع الصرف الصحي والميادين التي ماتزال السفلته فيها كدوائر العجين في الميادين والعمل على الاستعانه بطبقه اسمنتيه مسلحه ومزوده بالحديد البسيط تحت الاسفلت في الدوارات التي تنتشر بكثره داخل مدينة حائل
علما بان هذه الحفريات شوهت صورة مدينة حائل الحضاريه والسياحيه والخدميه ولاتزال تهدد صحة المرضى والحوامل ومرضى القلب والقلب المفتوح والعمليات الجراحيه وايضا تحطم السيارات وتجعلها تطلب المزيد من قطع الغيار بشكل مستمر بسب هذه المطبات العشوائيه من تصدع الطريق والحفريات المتناثره في كل مكان
وكل المواطنين على امل ان تتولى امانة المنطقه وادارة المياه باتخاذ مايلزم والله الموفق

عبدالله بن سليمان النعام حائل

أبومساعد
17-02-09, 13:02
والله يا شارعٍ بصدياااان

امتداد مستوصف الريااان إلى دوار المنفاااخ

تقل تمشي ردميييه تكسرن سياراتنا

شكرا لصاحب الموضوع

ليل الشمري
17-02-09, 13:17
الله يكفينا شر الامراض