المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : * رسايل عمي سالم ،، يوم هو ولد !! (1)



ولد القريه
24-12-08, 20:45
يخطيء من يخمن أن عمي سالم جاء إلى المسجد اليوم بنعل واحدة ، فهو وإن كان فقد أحدهما في معركته مع البساسة التي اجتمعت على وليمة أمام منزل جيرانه الهوامير كما يصفهم ، إلا أنه ألحق الأخرى بالأولى وتخلص منها في طريقه ، وفضل الحضور حافيا ، كي لا يعتقد غيره ببخله على نفسه كما هو الحال في بقية شؤون حياته .
كان ذلك بعد أن صار ينقع أذانه بقاز على شأن يميز بين ماقالته العرب ، وبين ما قاله مالك في الخمر . وكان ذلك ، أيضا، قبل النظارات السود التي أصبح يختفي خلفها كلما أحس أن الدنيا لاتساوي "قشر بصلة " كما يردد دائما ، وكما كان يتفق مع مريديه ، ومن هم على شاكلته في الوزن والقافية والموضوع ،، وتكاد هذه النظارات ، بعد أن ضمرت وجنتاه ، أن تغيب جزءا من خارطة محياه وتكاد تحجبه عن الدنيا والناس كلما أراد ذلك .
واحدة من رسائله دبجها لصديق عمره ، ورفيق دربه أبوعابد الذي يعمل على وظيفة "خوي" بأمارة " رنية " وكان وقتها مندوبا لخويا الأمارة في أرشيف المجاهدين بالرياض ،، وهو من عاش معه أحلى وأطعم وألذ ، وكل قائمة خمس الحواسن ، سني حياته المبكرة ، أيام "بركة الصعيدي " و " قهوة عبد " و" سينما الطائي ،، وظل أثالي العوج .
يقول عمي سالم في بداية أول رسالة لابو عابد :
" تحيات عطرة وأشواق قلبية حارة مملؤة بالمحبة والود إليكم ، وأجمل تحياتي وأعظم تقديري أزفها إليكم من سماء حايل العزيزة إلى سماء الرياض العاصمة المجيدة عبر موجات الأثير!!!!!
( يقولون أبوعابد قال عندما قرأ الرسالة بلهجة شمالية فقدت ضمائرها : أمّا عاد ،،، موجات الأثير!!!!) .
الغشيم الذي يقرأ الرسالة يتبادر إلى ذهنه لأول وهلة بعض الأفكار الغريبة ولكن الجميع اعتادوا على صرف النظر عن كل التفاصيل ، واعتادوا على عبارة : " وش رايكم نكمل الرسالة ؟ " علنا نجد في ثناياها موجات أثير أخرى تدخلنا في عمق ثقافة العالم الجديد ، أو تسمح لنا بالاشتراك كأعضاء مؤسسين في منظمة التجارة العالمية !! أو في ثقافة ياعالم ياللي فوق ،،، " التي كان يصدح بها رادوا صوت العرب ،،"
" راجيا المولى عز وجل أن تصلك رسالتي هذه وأنت تتمتع بوافر الصحة والسعادة والهناء .
إن سألت عنا عزيزي فنحن ولله الحمد على ما تحب ننعم بصحة جيدة ، ولا ينقصنا سوى لقاؤكم والاجتماع بكم ، ومشاهدة أنوار وجيهكم الغالية .
وإن سألت عنا فعلى طريقة السيد خربطلي أو الخرمطة كما يحلو لعمي سالم تسميته فقد أصبحنا "مطنزة " أعاذنا الله من شر ذلك ،، ، قل لي وشلون ؟؟!!
قلت لعمي سالم منين جبت "مطنزة " هذه من المفردات التي عاشت وتربت وكبرت ونمت وترعرت وتربربت في كنف طروش البحر في جده ومكة والمدينة ، ووفدت إلينا مع الحجيج والشروق اللي بنوا قصر إمارة المدينة ، في أواسط ونهاية القرن المنصرم .
تهايق علي عمي سالم من ورا رأس عمتي " زوجته التي كانت تلازم مجلسه كلما خلا من الرجال " وانفهق إلى الخلف لتتضح له رؤيتي ، وجمع نعليه بكلتا يديه ،، وأدخلهما بهما مكان قدميه ، وأقعى ، وتأهب للانقضاض علي ،، وكأنه يريدني أن أصمت كما عوده مريدوه على قبول كل مايتفوه به . وعدم مناقشة المفردات والمصطلحات الجديدة التي تهمش المواضيع الرئيسية وتطغى على سوالف ابن موسى ، وعمرو موسى ومن يعيش في فلكهما في أروقة الجامعة العربية وفي مؤتمرات القمم العربية التي تناقش حرب البسوس ونقل حراج الرخوم ،والحل العادل والشامل لجميع القضايا المصيرية المعلقة في أرشيف البلدية ، والأمانة ، والعدل والمساواة المشار إليهما في البند الوارد أعلاه .

علي الصالح
24-12-08, 20:50
( محجوووز ) ,, ولي عوده . ولا أنسى الشكر على الموضوع

ولد القريه
25-12-08, 12:23
( محجوووز ) ,, ولي عوده . ولا أنسى الشكر على الموضوع

ولك مني خالص الشكر والتحية ياعلي .