المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خطباء الجمع والدعاء السياسي ..والخطاب الرسمي



الأباتشي
20-07-01, 13:42
من أساسيات خطب الجمع الدعاء للمسلمين في أصقاع الارض قاطبة وبالأخص أولئك المجاهدين الذين يذودون عن حياض الاسلام وينافحون عن عقيدتهم ودينهم ويدرأون كيد الطغاة الكافرين وفي مساجدنا وجوامعنا يدعوا الائمة
بذلك ولكنهم ـ في غالبهم ـ يقتصرون في دعائهم على بلدان معينة تتماشى والخط السياسي لبلادنا مثل (( فلسطين , كشمير , الشيشان )) أما باقي أقطار المسلمين الذي قد تكون معاناتهم أكثر والخطر عليهم أشد والادلة كثيرة والشواهد عديدة (( في الفلبين )) مثلا .. في (( السودان )) حرب شعواء ضد الاسلام لايجاد دويلة صليبية في جنوبه ..في البلقان .. في افغانستان .. في الجزائر .. تفعل الاستخبارات الغربية فعلها من اجل تقويض الاسلام من الداخل
والحبل على الجرار

أنا اتجهت الى الاسلام في بلد ******* وجدته كاالطير مقصوص جناحاه

لايقل قائل منكم ان هناك ختام للدعاء (( وأنصر المجاهدين في كل مكان ))
لأن التخصيص يجب أن يشمل الجميع .. والعكس صحيح .. أي التعميم
أيها الاخوة .. هلا ناقشنا هذا الموضوع .. وأشبعناه طرحا ؟

ابوشهـــد
20-07-01, 13:56
هناك أكثر من سبب لذلك .. أحدهم لو حاولت أن تحصي معانات المسلمين والحروب على الإسلام فلن تكفيك مجرد فقرة في خطبة جمعة .. الأمر الآخر ليس كل خطباء الجوامع لدينا على إطلاع بما يحاك للمسليمن في أنحاء المعمورة...

تحياتي،،،

ابو حائل
20-07-01, 15:52
هلا أخوي والسلام عليكم 000

والله اليوم خطيبنا دعا للمسلمين في الفلبين 0

الأباتشي
20-07-01, 23:34
عزيزي أبو شهد .. الدعاء مخ العبادة .. وأقل مانقدمه لاخواننا
هو الدعاء بأن ينصرهم الله .. أما أن بعض الخطباء لايعون مايحاك
ومايدور في بلاد الاسلام .. فهؤلاء من العيب أن يرتقوا منبرا
لأن الزمن الآن ملئ بالعلماء وطلبة العلم وأنتهى زمن خطيب الضرورة
وامام الحاجة .. فالواجب يستلزم أن يتنحى هؤلاء لمن هم أقدر على
أداء رسالة الخطابة ...

أخي ( أبو حائل ) صحيح هناك من الخطباء من لايخشون في الله
لومة لائم .. وهناك من ينصحون في دعوتهم ولكنهم القلة ـ للآسف
الشديد ـ

هجرس
20-07-01, 23:37
بعضهم يسمع أئمة الحرم وش يدعون ويدعي مثلهم ؟؟؟
وبعضهم والله ما جاب خبر للفلبين ؟
والله بعضهم ما جاب خبر لفلسطين اللي عند اذني هنا ؟
أنا صليت في جامع من أكبر الجوامع في حائل ثاني جمعة منذ بدأ الانتفاضة
المحطات العربية كلها كانت متوقفة عن البث وتنقل أخبار الشهداء والمصادمات ما أطول عليكم رحت للجامع والله ثم والله ثم والله
ما ذكر الخطيب فلسطين بخطبته لا بخير ولا بشر ؟؟؟؟؟؟؟؟

ثاني جمعه ،،، ما صليت عنده بس يقولون كانت تجمع التبرعات على باب المسجد الكبير ؟
تدرون ليه ،،،،

كان فيه تعميم وصله ليلة الجمعة من الامارة عن طريق الاوقاف ( جزاها الله خير اللي تحركهم بعد ) تطلب منه الحديث عن فلسطين وحث الناس على التبرع لصالح حملة خادم الحرمين الشريفين لدعم الانتفاضة ؟؟

والله المستعان

يوسف الشمري
20-07-01, 23:48
السلام عليكم

موضوعك يالأباتشي جيد جداً وهو فعلا من المواضيع التي يجب ان تناقش ولكن ..... ليسر في هذا الزما ن الذي كثر فيه ترديد كلمات من نوع [ فاسق او كافر] وكذلك جمل من نوع [ انت متحامل او متطاول على خطبائنا ] .. لذلك .. فلا احد يحب الخوض بمثل هذا الموضوع .. اتقاء لما يوصف به .. من صفات يتمنى المسلم ان يموت ولا تلقى أوتلصق به .. ..
وقد يكون الاخ ابو شهد قال بعض الحقيقة والتي عبر عنها بقوله[ليس كل خطباء الجوامع لدينا على اطلاع بما يحاك للمسلمين في انحاء المعمورة ] ... وحقيقتاً شيء طيب انه لم يعترض احد على هذه المقولة .. يمكن لأن ابوشهد وبذكاء رائع كتبها باسلوب غير ملفت

اخيراً اعتقد ان المشكلة ليست بالخطباء بقدر ماهي بقلوبنا نحن المسلمين فنحن في كل جمعة ومن نعومة اظفارنا ونحن نردد خلف خطباءنا ( اللهم انصر الاسلام والمسلمين ) و( دمر اعداء الدين ) .. فأين الخلل .. اذا قرأنا الاية ( ان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم .. ) نجد الخلل .. فالأية صريحة .. وواضحة .. الله سبحانه وتعالى وعد بنصر المؤمنين .. والله لايخلف وعده .. انما هناك شرط وهو ان ينصروا.. الله وعند اذا ينصرهم .. سبحانه وتعالى .. اما كيفية.. نصر الله .. فهي بأن .. نتبع ماأمر به ونجتنب مانهى عنه من محرمات .. ولانشرك به شيئا
عند ذلك سينصر الله عباده ولو كره الكافرين .. .. نحن للاسف لا نجيد سوى الدعاء .. انما.. العمل والجهاد فليس لنا هذا وفوق ذلك انتشار الفواحش والربا والحسد والنميمة والفساد .. .. لو اتكل المسلمون الااوئل على الدعاء فقط لما وصل الاسلام الى مشارق الارض ومغاربها ....... أستغفرك ربي واتوب اليك انك رحيم ودود ......... دمتم بخير..

الأباتشي
21-07-01, 02:36
اخي هجرس وقعت على الجرح .. أخي وسمي .. خطباؤنا رسميون
يؤدون وظيفه .. وهنا مربط الفرس .. أما ماذكرته بشأن الدعاء فهو
مدار الحديث وهو أيضا ( مخ العبادة ) .. أما الخور والوهن وترك الجهاد
فهذا داء عظيم أصاب الأمة يحتاج الى ( مصلحين ) والى قضايا فقط
نحن نقول الآن أدعو على ( النصارى وأعوانهم في السودان ) اذا هذه
عجزنا عنها فهل لنا سبيل للجهاد