المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خراش وواقعنا !



صالح القميع
29-02-08, 18:05
خراش وواقعنا !
قال الشاعر :
تكالبت الظباء على خراش فما يدري خراش ما يصيد
صور الشاعر الكلب خراش عندما كثر عليه الصيد وانه احتار بما يصيد فلسان حاله يقول هذه أفضل وتارة تلك أفضل وهكذا .... !
وحالياً قيل :
تكالبت المصائب علينا فما ندري بأيهما نبدأ
أخذت أتأمل في الحال اليوم مبتدأ بالأسعار فالارتفاع شمل جميع البضائع فكل من يستطيع الرفع رفع قدر استطاعته بمبرر او غير مبرر سواء البضاعة صنع محلي او مستورد .
وليت الارتفاع كان بالخفاء او له مبررات بل انه أمام الجميع وليس للبعض أي مبرر .
أعدت النظر وإذا بقلة الأمطار وانعدام الربيع وكثرة العواصف الترابية وبموجات البرد الشديدة الماضية التي لم يسبق لها مثيل منذ أعوام .
مروراً بغلاء أعلاف الحيوانات وانتشار أمراض الطيور والتي لم نشاهدها من قبل ...
فاصل ------------------------------------------
وذكرني بالصيد قبل بضعة عشر سنه عندما كنا نذهب لصيد الضبان وكنا نقف في مكان واحد بعض الأحيان محتارين فيما نبدأ بالصيد من الضبان لكثرتها وقربها منا ... وكان المكان يبعد أقل من مائة كيلو من الرس ... !!!
-------------------------------------------- ونواصل
واستأت عندما شاهدت ما حل في العراق من حروب وخراب وقتل للأبرياء وما دار في لبنان ليس ببعيد من العراق وماحل في فلسطين من الحصار والغارات الجوية المستمرة وقطع التيار الكهربائي .
وحتى لايفوتني ان اذكر بما انخفض سعره وعكس موجة الارتفاع الا هو سوق الأسهم ...!!!
وعاكسه النفط حيث جاوز المائة دولار للبرميل ، فهل يسعف النفط موجة الارتفاع او يساهم في موجة خسائر الأسهم او يسعفهما معاً ؟؟؟؟؟؟
في السنوات الماضية رخص الأسعار ترافقه جودة الصناعة والآن ارتفعت الأسعار وانخفضت الجودة في كل الأنواع المصنوعة فمن السيارات للأدوات الكهربائية والالكترونية ومواد البناء والملبوسات والمواد الغذائية .... والله المستعاااااااااااااااااااااااان !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
فإن صح التعبير نسميها لعبة اقتصادية اوسياسية ام هما معاً ؟؟؟
فمن المسئول يا ترى اهو المصنع او التاجر او المستهلك او حماية المستهلك او وزارة التجارة أو أن الأمر أكبر حتى من وزارة ؟؟؟
وفي هذه الأثناء استمعت قارئ لآيات كريمات حيث ارتحت بعض الشيء وهونت ما في نفسي وهي قول الله جل وعلا (( ولنبلونكم بشئ من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين () الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا إليه راجعون () أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون )) البقرة 155و156و157 .
نسأل الله الكريم ان يرزقنا الصبر وأن يصلح جميع احوال المسلمين وأن يهدينا لما يحبه ويرضاه
صالح القميع

الحائلي 555
29-02-08, 19:10
صالح


شكراً لك