المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخبار التعليم الجمعة 07 محرم 1428 العدد 12538



المشتاااااق
26-01-07, 15:41
الجزيرة:

--------------------------------------------------------------------------------

بطاقات تعريفية لطالبات المدارس





* الرياض - جواهر عبد الرحمن الدهيم:



وجه الدكتور إبراهيم بن محمد آل عبد الله مدير إدارة التربية والتعليم للبنات بإصدار بطاقات تعريفية لطالبات المدارس وذلك رغبةً في إيجاد الوسائل التي تسهم في المحافظة على الطالبة وتهيئ لها بيئة مدرسية آمنة ولتحقق الجودة النوعية في مستوى الخدمات المقدمة وإصدار البطاقة التعريفية التي تحتوي على بيانات خاصة بالطالبة من حيث الاسم والسنة الدراسية واسم المدرسة وعنوان السكن والشارع والحي واسم ولي الأمر وبيانات عن الحالة الصحية من حيث الأمراض المزمنة التي تعاني منها وفصيلة الدم حيث يتم تعليق هذه البطاقة حرارياً ويتم توعية أولياء أمور الطالبات بأهمية هذه البطاقة والمحافظة عليها واستمرارية وجودها مع الطالبة خلال الدوام الرسمي للمدارس.

http://www.al-jazirah.com/96536/lp4d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:41
التربية تودع أسئلة اختبارات الثانوية هذا العام

--------------------------------------------------------------------------------


* الرياض - ناصر السهلي:
يعكف عدد من التربويين والمختصين هذه الأيام في وزارة التربية والتعليم على إعداد نماذج أسئلة اختبارات الشهادة الثانوية العامة للفصل الدراسي الثاني لجميع المواد الدراسية والتي من المتوقع الانتهاء منها واعتمادها قبل نهاية الفصل الدراسي الثاني، وكشفت مصادر ل(الجزيرة) أن هذا العام ربما يكون العام الأخير الذي تضع فيه الوزارة الأسئلة في حال دعم الوزارة لهذا التوجه وموافقة المقام السامي عليه مشيرةً إلى أن إعداد أسئلة الاختبارات في الوزارة كانت تتم في وقت يراه الآخرون مبكراً وذلك لعدة اعتبارات بدءاً من ترشيحات إدارات التعليم للمتميزين من المشرفين والمعلمين وإجراء مفاضلات بينهم فيمن يقع عليه الترشيح لوضع الأسئلة إضافة إلى المعايير الفنية والعلمية المتخصصة ومرورها بعمليات فلترة من مختصين في القياس والتقويم وهو ما ستواجهه المدارس منفردة العام القادم في حال اعتماد القرار وتشير المصادر الى أن الإدارة العامة للاختبارات قد تلقت عدة اعتراضات على ما رفعه المجلس التعليمي للوزارة حول إلغاء مراكز الاختبارات الثانوية بالمملكة وقصر إعداد الأسئلة النهائية للثانوية العامة على المدارس مؤكدة وجود فروق فردية واضحة بين مدارس التعليم الحكومي والأهلي.
http://www.al-jazirah.com/96536/ln10d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:42
حل مشكلة فروقات رواتب المعلمين





* الرياض - ناصر السهلي:



أكد مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بوزارة التربية والتعليم الأستاذ - صالح بن عبد العزيز الحميدي أن الوزارة تتابع بشكل مستمر ما تناقلته وسائل الإعلام المختلفة حول فرق الراتب بين المعلمين الذين باشروا بتاريخ 7-6-1421هـ والمعلمين الذين باشروا بتاريخ 8-6-1421هـ،

مشيراً إلى أن ظهور هذه المشكلة كان سببه إجرائياً من خلال اللائحة التنظيمية للوظائف التعليمية والتي ساهمت بوجود هذا الفرق في الراتب، والذي نتفهم استياء المعلمين منه.

وأشار إلى أن الوزارة بصدد حل هذه المشكلة وقد شكلت لجنة متخصصة لدراسة وضعهم مع وزارة الخدمة المدنية وسوف يعلن ما تم التوصل إليه في الأيام القليلة القادمة.

http://www.al-jazirah.com/96536/lp2d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:42
مسرحيات في تعليم الرياض (من أجلك يا وطني)

--------------------------------------------------------------------------------


* الرياض - منصور البراك:
ينظم قسم النشاط الثقافي بالإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة الرياض (بنين) مسابقة العروض المسرحية بين مدارس المنطقة لمدة أسبوعين خلال شهر ربيع الأول القادم أثناء الفصل الدراسي الثاني، والتي تتمحور موضوعاتها حول تعزيز الانتماء الوطني لدى الناشئة والولاء لقادتهم ضمن شعار (من أجلك يا وطني). وأوضح رئيس قسم النشاط الثقافي الأستاذ يوسف الحمود أن شروط الاشتراك في المسابقة استخدام اللغة العربية والبعد عن العامية والتركيز على المضامين بحيث تكون هادفة وعدم تمثيل شخصيات الرسل أو الصحابة أو التابعين أو الملائكة وعدم قيام الطلاب بأداء الأدوار النسائية وعند معالجة الأخطاء السلوكية يجب الابتعاد عن تصوير التعاطي الفعلي لها ويكتفى بتصوير الآثار السلبية المترتبة عليها بما يتناسب والمرحلة العمرية وعدم التعرض للمعوقين وأصحاب العاهات بالسخرية من أي قبيلة أو جنسية أو لهجة وألا تزيد مدة العرض المسرحي على 35 دقيقة ولا تقل عن 20 دقيقة وتكوين لجنة من إدارة المدرسة ومعلميها لإجازة النص المقدم في العرض والإشراف عليه. وأضاف أن آخر موعد لتعبئة الاستمارة يوم الأربعاء 8 - 1 - 1428 هـ ويلزم مشاركة المدارس التي شارك مشرفو النشاط الثقافي فيها بدورة رواد النشاط الثقافي والمسرحي المنعقدة في بداية العام الدراسي.
http://www.al-jazirah.com/96536/ln23d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:43
اكد على إعلان مواعيد خروجهن بدقة

--------------------------------------------------------------------------------


مدير عام تعليم بنات عسير يحذّر من رهبة الاختبارات ويؤكد على التنظيم الجيد
* أبها - محمد السيد:
شدد مدير عام التربية والتعليم لتعليم البنات بمنطقة عسير الدكتور علي بن محمد الموسى على قطاعات الإشراف التربوي ومديرات المدارس بتخليص مدارسنا من عوامل الرهبة والخوف الذي يصاحب الاختبارات في عموم مراحل التعليم العام وما قد يصاحب ذلك من عوامل نفسية توحي بهذه التأثيرات التي ستؤثر على أداء ومستوى الطالبة لكنه أكد على التنظيم الجيد وتوفير مستلزمات سير الاختبارات من مطبوعات وأوراق وملفات وخزائن الحفظ وغيرها من التقنيات الحديثة كالحاسب الآلي وعلى توزيع القاعات توزيعاً علمياً يؤدي إلى راحة الطالبات ونجاح الاختبارات واستغلال قاعات وغرف النشاط ووضع قوائم الاسماء على مداخل هذه القاعات ومراعاة ضوابط الوقت بداية ونهاية وتحديد مواعيد الخروج لأولياء أمورهن على جداول الاختبارات وتعميق مفاهيم وطرق الاستذكار الجيد وتحذيرهن من مؤثرات السهر على صحتهن وعلى أدائهن في الاختبارات. وحول الأسئلة قال الدكتور الموسى: يجب أن تكون الأسئلة شاملة للمنهج ومتدرجة من السهل إلى الصعب ومتنوعة بين المقالية والاختبارية تقيس المستويات المختلفة وتراعي الفروق الفردية مع سلامة اللغة العربية ووضع نماذج إجابة أنموذجية للأسئلة توزع عليها الدرجة وأجزاء الدرجة بشكل جيد وتكون ماثلة أمام من تقوم بالتصحيح مع رصد درجات إجابة كل سؤال أمامه بحيث تكون الدرجة المكتسبة هي البسط ومقامه الدرجة الكلية للسؤال ثم تجمع الدرجة وتدون رقماً وكتابة في رأس ورقة الإجابة بعد التأكد من الجمع.
http://www.al-jazirah.com/96536/ln40d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:43
لقاء 42 إدارة تعليمية من محافظات المملكة

--------------------------------------------------------------------------------


مطالبات بالدعم المادي لاحتياجات الإدارة وتوفير المشرفين التربويين المدربين
* جدة - هيفاء القريشي:
نظمت إدارتا التطوير التربوي (بنين - بنات) بجدة، لقاء 42 إدارة تعليمية من محافظات المملكة جميعها، لعقد لقاء رؤساء وحدات التخطيط والتطوير التربوي بمديري العموم بالوزارة في إدارة التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة - جدة (بنين - بنات) يوم الأربعاء الموافق 5-1- 1428ه، بفندق هوليدي إن، وذلك لمناقشة عدة محاور وهي: خطط العمل في مجال التطوير التربوي وما تتطلبه من إمكانات، المشكلات المعوقة وآليات معالجتها، تدارس المقترحات والرؤى حول مجالات التطوير التربوي في الميدان وطرائق تفعيلها، وآلية رصد المعلومات اللازمة للتطوير التربوي، وكيفية توحيد نماذجها والتواصل بين الميدان التربوي والجهاز المركزي.
وتضمنت جلسات اللقاء كلمة افتتاحية لمدير عام التربية والتعليم للبنين الأستاذ عبدالله الثقفي، وأوراق عمل، إضافة إلى مشاغل تربوية لمناقشة محاور اللقاء، وختم اللقاء بكلمة مدير عام التربية والتعليم للبنات الأستاذ عبدالكريم الحقيل.
وأسفر اللقاء عن عدة توصيات في التخطيط والتطوير التربوي وهي: التأكيد على الارتباط المباشر للتربية والتعليم بمدير التربية والتعليم، تعديل مسمى وحدة التخطيط والتطوير التربوي إلى إدارة التخطيط والتطوير التربوي، أن تكون أقسام الإدارة القسم الأول التخطيط والسياسة والثاني التطوير الإداري والبحوث والمشروعات التربوية وتطوير المجالات التربوية والمناهج، تطوير التقنيات التربوية واستثمار اقتصاديات التعليم، الأخذ في الاعتبار الاحتياجات الناتجة لإدارة التخطيط والتطوير كاحتياجات عند إعداد ميزانية التطوير التربوي، تحقيق الاحتياج من المشرفين التربويين العاملين في إدارة التخطيط والتطوير التربوي إلى ما يلي: بحد أدنى 6 مشرفين للمناطق و4 مشرفين في المحافظات بالإضافة إلى مدير الإدارة ويزاد هذا العدد وفقاً للإدارات وتجربتها، دعم التواصل بين إدارات التطوير المناطق والوزارة بأوقات دورية، تدريب مشرفي التطوير التربوي في مجال التخصصات الداخلية والخارجية، إسناد مهمة الإشراف والتنمية على تقنيات التعليم إلى التطوير التربوي والإبقاء على مهمة توفيرها لدى التجهيزات المدرسية، توطيد التجارب التربوية والإشراف عليها ومتابعتها للتطوير التربوي، التنسيق مع وكالة التخطيط حيال اللقاءات القادمة، تصميم منتدى إلكتروني ضمن موقع الوزارة خاص بالتطوير التربوي، تصميم برامج حاسوبية موحدة لتنظيم عمل التطوير التربوي على مستوى المناطق.
http://www.al-jazirah.com/96536/ln54d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:43
رؤية أولية لكليات البنات بعد انضمامها إلى وزارة التعليم العالي

--------------------------------------------------------------------------------


أ.د. عبدالمنعم العبدالمنعم

في عام 1387هـ نشأت أول فكرة لإحداث كلية للبنات بالمملكة العربية السعودية خلال عهد الملك فيصل -رحمه الله-، لذا صدرت الموافقة الملكية الكريمة في 11-8-1388هـ على تشكيل لجنة لدراسة مشروع إنشاء كلية للبنات، وفي عام 1390هـ تم افتتاح كلية التربية للبنات بالرياض كأول كلية للبنات والتحقت 80 طالبة في تلك الكلية، وكان عدد أعضاء هيئة التدريس بالكلية (17) عضواً منهن واحدة سعودية فقط، وكانت الكلية تضم أقساماً علمية وأقساماً أدبية، وقد تخرج من الدفعة الأولى حوالي (68) طالبة عام 1393 - 1394هـ.

ثم توالى افتتاح كليات البنات في مختلف مدن ومحافظات المملكة، حيث تم افتتاح كلية تربية للبنات في جدة عام 1394هـ، وفي مكة عام 1395هـ، وفي الدمام عام 1399هـ، فرع القصيم والمدينة المنورة وأبها عام 1401هـ، وهكذا استمر افتتاح كليات بنات حتى بلغ عددهن 87 كلية على مستوى تعليم البنات، منها 36 كلية تابعة لوكالة تعليم البنات فنيا وماليا وإداريا، وبقية الكليات تتبع الوكالة فنيا، وتعليم البنات إداريا وماليا، بالإضافة إلى (15) كلية مجتمع، وبذلك يصبح عدد الكليات (102) كلية، أيضاً تم فتح العديد من برامج الدراسات العليا في بعض الكليات وتمنح درجات الماجستير والدكتوراة حيث بلغ عدد من تم منحهن درجة الماجستير (1059) وعدد من تم منحهن درجة الدكتوراة (495) لعام 1423 - 1424هـ.

واستطاعت تلك الكليات أن تخرِّج عدداً كبيراً من المؤهلات لكافة الدرجات العلمية العليا، وذلك لسد حاجة المملكة لمعلمات وأعضاء هيئة التدريس.

واستمر هذا الوضع حتى صدر قرار مجلس الوزراء الموقر رقم 143 بتاريخ 3-5-1425هـ بالموافقة على توصيات اللجنة الوزارية للتطوير الإداري ومنها نقل الإشراف على كليات المعلمين وكليات البنات إلى وزارة التعليم العالي. ومنذ صدور هذا القرار بدأ العمل في وزارة التعليم العالي في الإعداد لهذا، وتم عقد العديد من الاجتماعات واللقاءات التشاورية مع كافة المسؤولين في كليات البنات وكليات المعلمين وممثلين للجامعات السعودية لدراسة الأسلوب الأمثل والمناسب لنقل الإشراف.

وصدرت الموافقة السامية الكريمة على نقل الإشراف والمسؤولية الكاملة لكليات البنات وكليات المعلمين إلى وزارة التعليم العالي، ومن ثم سوف تلحق كليات المعلمين وكليات البنات للجامعات السعودية موزعة حسب المناطق وكذلك قربها للجامعة المعنية.

السؤال الذي يطرح على جميع من يهمه أمر كليات البنات: لماذا رغبت القيادة الحكيمة بنقل المسؤولية من وزارة التربية والتعليم إلى وزارة التعليم العالي؟

هذا السؤال يطرح على مسؤولي وزارة التعليم العالي، ومسؤولي الجامعات، وعلى عميدات وأساتذة كليات البنات في المملكة، وعلى جميع الطالبات في تلك الكليات وغيرهم.

أولاً: بلا شك أن جميع مسؤولي وزارة التربية والتعليم الحاليين ورعيلها الأول ممن قامت على أيديهم العديد من المنشآت والمؤسسات التعليمية للبنات.. قد قدموا خدمات كبيرة وجليلة وكونوا جهازاً ضخماً.. ونتيجة للتطور في النهضة التعليمية ووسائلها الحديثة، كماً ونوعاً، وتحديد جهة ذات علاقة أكبر بهذا النوع من التعليم بدلاً من تشتت التبعية التعليمية والإدارية والمالية الحاصل في واقع كليات البنات.. حيث إنه يوجد عدد من الكليات تتبع إدارة كليات ببعض المدن.. ويوجد كليات أخرى تتبع إدارة تعليم بنات، والجميع يتبع وكالة كليات البنات مما يوسع الروتين الإداري والمالي ويحقق صعوبات لكليات البنات في تنفيذ الخطط والمناهج التعليمية بشكل أسرع وانسيابي.. كذلك نتيجة للتوجه إلى تطبيق معايير الجودة والاعتماد الأكاديمي الذي تحرص عليه وزارة التعليم العالي لكافة الجامعات والكليات حتى ترتقي بالمستوى الأكاديمي المناسب لسوق العمل ولكفاءة المخرجات.

ثانياً: يجب على وزارة التعليم العالي والجامعات المعنية بكليات البنات وضع استراتيجية تعليمية وإدارية ومالية واضحة الرؤية، محددة الأهداف بوسائل متاحة مع تحديد الأولويات اللازمة المناسبة لعمل التغيير اللازم التدريجي في كافة الجوانب التعليمية والإدارية والمالية، وذلك بالاستفادة من تجربة الوزارة والجامعات مع إمكانات الكليات الكبيرة المتناثرة والتي تحتاج إلى وقفة مراجعة وتأمل وتحديد جوانب النقص في المجالات المذكورة آنفاً حتى يمكن أن يكون لدى الجامعات تصور واضح للخلل إذا وجد، وذلك بوضع خطط وتصورات للمرحلة القادمة المهمة.

ونحن في جامعة القصيم بدأنا خطوات تحضيرية بعمل نماذج استقصائية أرسلت إلى كليات البنات بالقصيم حددنا كافة الجوانب الأساسية ذات العلاقة بكليات البنات في كافة الجوانب التعليمية والإدارية والفنية مثل وظائف أعضاء هيئة التدريس والإداريين، الوظائف الصحية، مباني الكلية ووضعها الحالي، المستلزمات التعليمية والمكتبية، الخدمات الصحية، معامل ومختبرات، برامج الدراسات العليا، تخصصات الكلية والخطط الدراسية، وغيرها من النقاط مع ترك مساحة حرة لإبداء أي رأي أو اقتراح على تلك النقاط أو غيرها مما لم يرد، وقد تم إدخال تلك البيانات ببرنامج في الحاسب الآلي صُمم لهذا الغرض لإعطاء جامعة القصيم تصوُّر أولي ومبدئي للوضع الراهن والوضع المتوقع إحداثه والنقص الواجب تصحيحه تدريجياً.

ونحن في الجامعة نرى أن التحضير الذهني والعملي لكليات البنات يجب أن يتزامن مع القرار السامي بنقل المسؤولية إلى وزارة التعليم العالي حتى يمكننا تحقيق أهداف ولاة الأمر حفظهم الله لهذا التغيير.

مع اهتمامنا على أن تقوم وزارة التعليم العالي والجامعات بحث وزارة المالية لزيادة المخصصات المالية لكافة الجوانب الأخرى وفي الأبواب الثاني والثالث والرابع حتى يمكن لتلك الكليات أن تحقق الأهداف المرجوة لذلك التغيير، لذا ومن خلال نتائج هذا الاستبيان اتضح لنا ما يلي:

* أن هناك نقصاً كبيراً جداً في أعداد أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم ويجب حل هذه المشكلة حتى يمكن أن تحقق الكفاءة الإنتاجية العالية لمخرجات تلك الكليات.

* هناك نقص في الخدمات الصحية في كافة الكليات مما يحتاج إلى هذا الجانب.

* وجود نقص في بعض التجهيزات التعليمية والمعملية والمكتبية.

* وجود نقص في المعامل المتخصصة لكافة الكليات.

* رغبة كثير من الكليات في إحداث تغيير لبعض التخصصات بما يتلاءم وخطط التنمية وحاجة سوق العمل وحاجة الفتاة إلى التعليم.

* كما أن هناك نقص في التجهيزات السمعية والبصرية لنقل المحاضرات إلى القاعات الدراسية.

* وهناك العديد من النقاط الهامة الأخرى التي لا يتسع المقام هنا لسردها.

ولا أنسى أن أذكر أنه تم حصر العديد من الجوانب الإيجابية والمكتملة في كليات البنات ويمكن الاستفادة منها وتطويرها.

في الختام.. نتوقع خلال المرحلة المقبلة أن نرى عهداً جديداً ورؤية دقيقة ونمواً مزدهراً لتعليم الفتاة في كليات البنات.. متى ما حُدِّدت المشاكل ووضع لها الحلول المناسبة التدريجية سائلين الله أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وحكومته في تحقيق الرخاء والأمن والتنمية لبلدنا العزيز وللحديث بقية عن هذا الموضوع.

عميد كلية الاقتصاد والإدارة وممثل جامعة القصيم لدى وزارة التعليم العالي لنقل كليات البنات إلى جامعة القصيم
http://www.al-jazirah.com/96536/ar5d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:44
المدارس الأهلية: أوضاع وحقائق مخجلة!!

--------------------------------------------------------------------------------


د. خالد بن محمد الصغير(*)
المدارس الأهلية وما أدراك ما المدارس الأهلية، إنها مؤسسات تعليمية أقل ما توصف به أنها مأوى لحقائق وأوضاع مخجلة، إلى درجة تجعل المعلم أو المعلمة يحاول دوماً أن يواري سوأة واقعها بنكران وجحود الانتماء لتلك المؤسسات التي لم تراع معظمها إلاً ولا ذمة فيمن يعملون فيها من فلذات أكباد الوطن الغالي، فأنى اتجهت شرقا أو غرباً في أروقتها، وقلبت صفحات أوضاع المعلمين والمعلمات فيها فستجد مآسي يشيب لها الولدان. ربما يتبادر إلى ذهنك بمجرد قراءة هذه الأسطر المقتضبة - التي تشم منها رائحة الأسى - أن ذلك يأتي في سياق المبالغة، وتهويل الأمر، فإن كان هذا ظنك فلنبحر أنت وأنا في أفنيتها بتجرد كامل، مستعرضين جملة من حقائق، وأوضاع مدارسنا الأهلية المنتشرة في كل قرية ومدينة حتى بلغ تعدادها حتى اللحظة ما يقارب الـ2500 مدرسة، يوجد 400 منها في مدينة الرياض وحدها. والتعليم الأهلي يمثل ما نسبته 8% من التعليم العام السعودي الذي يحظى بنصيب الأسد فيه المدارس الحكومية، ويبلغ منسوبوه من الطلاب نحو 400 ألف طالب، ويبلغ حجم الاستثمارات في التعليم الأهلي اكثر من 5 مليارات وهو ما أسهم في توفير أكثر من 4 مليارات على خزينة الدولة، ويتيح 20 ألف وظيفة للسعوديين.
تتنوع مشارب ومصادر الحقائق والأوضاع المخجلة الملتصقة بمدارس التعليم الأهلي التي تتداخل مع بعضها البعض في نسق غريب التي أكاد أجزم أنها بكل أطيافها تصيب من يعمل فيها من المعلمين بداء الضغط، والقولون العصبي، وأمراض أخرى لا يمكن حصرها، مع أن المعلم لا يزال في مقتبل عمره.
وسنتناول بشيء من التفصيل في الأسطر القادمة صورا من هذه الأوضاع.
فالمردود المادي الذي يتراوح بين 1500 إلى 2500 لا يتوازى بحال مع كم العمل الذي يوكل إلى المعلم والمعلمة. فليت المدارس الأهلية تكتفي بالأنصبة التدريسية العالمية التي تصل في معظمها إلى 24 حصة في الأسبوع، بل يتعدى ذلك إلى عدة تكليفات ومهمات إدارية أخرى من حصص انتظار، ومناوبات، وتكليف بالأنشطة الصفية، وغير الصفية، والطلب بتوفير وشراء وسائل تعليمية، وهدايا يقوم بشرائها المعلم أو المعلمة من غير تعويض مالي من قبل المدرسة، وإشراف أول الدوام وأثناء الفسح، وأعمال مهنية ليست بذات مساس مباشر بالعملية التعليمية.
وليت الأمر توقف عند هذا الحد بل إن المعلمين يعيشون حالة القلق، وعدم الاستقرار الوظيفي صباح مساء؛ مما جعل أياديهم لا تفارق قلوبهم بحكم أنهم تحت رحمة ومزاجية مديري ومديرات تلك المدارس، وملاكها الذين يرفعون شعارا ثورياً قاسياً لمن ينبس ببنت شفة من المعلمين: (بدالك غيرك) حتى ولو كان رأيه - رأيها الذي أدلى به جاء في سياق إبداء وجهة نظر صحيحة حيال أمر ما تنتهجه المدرسة، أو مطالبة بحق يكفله له - لها النظام. وبالجملة يمكن القول إن السمة البارزة لمعظم المدارس الأهلية أنها بيئة ضاغطة على المعلمين، وأنها تتبع في تعاملها مع المعلمين والمعلمات سياسة مُهينة لا تليق بحال من الأحوال إنسانياً وتربويا بمربٍّ وحامل رسالة سامية، وإنه لمن المخجل القول إنها في واقعها تترجم نظرة يُنظر فيها للمعلم أو المعلمة بحسبة عامل أو خادم، أو لنقل بمثابة أجراء عند ملاك المدارس. ويغيب عن ملاك المدارس أن الزيادة المفرطة في الأنصبة التدريسية، والتكليفات الإدارية المصاحبة ينعكس سلبا على جودة المادة العلمية المقدمة للطلاب والطالبات، ويعزز الفاقد التربوي بنسبة تصل من (65%) ويقلل بنسبة كبيرة من كفاءة وعطاء المعلمين، ويسهم بصورة كبيرة في تشتيت جهودهم وتركيزهم نتيجة تلك الأعباء الكثيرة المرهقة.
والحقيقة أو الوضع السلبي الآخر في المدارس الأهلية إن النظرة المادية، والرغبة في جني قدر عال من الإيراد المادي حدا بالكثير منها الى جعل الطلاب والطالبات ومن ورائهم أولياء أمورهم من يرسمون سياسة المدارس ويتولون دفتها، وتوجهاتها، والطلاب أو الطالبات دوماً على حق في تصرفاتهم وإن تجاوزت حدود الأدب، فالمدارس الأهلية أو بالأصح ملاكها يودون في نهاية المطاف استرضاءهم ولو كان ذلك على حساب أداء الرسالة التعليمية، وحفظ كرامة ومكانة المعلمين العاملين فيها. ومن هنا فالمعلمون دوماً هم من اقترف الخطأ؛ ولذا فهم عرضة للنقد والشكوى من قبل الطلاب، وأولياء أمورهم التي هي في مجملها بغير حق، ودونما مسوغ شرعي لها اللهم إلا أن المعلم أو المعلمة تعامل بأمانة، وحزم يتطلبه الموقف التعليمي، ويأتي ضمن أداء رسالته التعليمية، ولذا تقوم الكثير من المدارس الأهلية بالإيحاء للمعلمين بغض الطرف، والسعي لإنجاح من يستحق ومن لا يستحق، وهذا بالطبع ينعكس سلباً على مستوى التعليم المقدم للطلاب والطالبات، مما يسهم بدوره في تخريج أنصاف متعلمين ومتعلمات إلى المجتمع.
الأوضاع المالية لم تقتصر على محاولة مستميتة من المدارس الأهلية على استرضاء جانب الطلاب وأهاليهم على حساب المعلمين، وإنما تجاوز ذلك إلى سن القوانين وأنظمة صارمة ما أنزل الله بها من سلطان، وهي لا تأتي ضمن لوائح أنظمة العمل المعتمدة من قبل وزارة العمل، فهناك من المدارس من يحسم على التأخير دقائق معدودة ما يصل إلى 50 ريالا وهو ما يمثل تقريباً ثلاثة أرباع ما يدفع للمعلمين في اليوم وهناك من يقبل غياب يوم واحد فقط من الحالة المرضية التي يمر بها المعلم أو المعلمة خلال شهر ولو كان وضعه أو وضعها الصحي يتطلب الإقامة في المستشفى، أو الراحة في المنزل أكثر من يوم، والغياب في أيام معينة يضاعف إلى مدة تصل إلى ثلاثة أيام من غير اعتبار لظروف الغياب، وأسبابه وتداعياته، ومن هنا يمكن القول إن المدارس الأهلية بهذا تجعل المعلمين يعملون في بيئة خالية من الحوافز المعنوية، والإغراءات المالية، وهدر كامل للحقوق التي يكفلها النظام لهم، وفي بيئة يغلب عليها تثبيط الهمم مما جعلهم يتقاعسون بفعل غيرهم عن أداء واجبهم المفترض تجاه ما يُسمى برسالة التعليم السامية.
لم يسلم من جشع المدارس الأهلية المعلمون بل إن الطلاب والطالبات نالهم نصيب من ذلك، فالمدارس الأهلية لا تفتأ عن التفكير في إيجاد مصادر دخل إضافية ولو كان ذلك على حساب كاهل الأسر، فهناك حفلات تخريج الطلاب والطالبات التي تلجأ بعض المدارس لإقامتها في فنادق الخمسة نجوم، وقاعات احتفالات دون مراعاة منها لنفسيات الطلاب - الطالبات، والفروق الاجتماعية بينهم - بينهن، ومدى قدرة البعض على دفع التكاليف الباهظة، وعجز الآخرين عن ذلك، وكذلك إقامة الحفلات والأطباق الخيرية طوال العام، وبعض الأنشطة، والمشروعات، والرحلات التي تحسب من النشاط وتتطلب أن يقوم الطلاب والطالبات بدفع مبالغ مالية ومن لم يقم بذلك يُحرم من المشاركة فيها.
وحقيقة مخجلة أخرى تشترك فيها العديد من المدارس الأهلية متمثلة في عدم احترامها للعقود المبرمة مع المعلمين: إذ يمكن الاستغناء عمّا يعمل فيها في أي وقت، وليس لاعتبارات مهنية، أو تربوية وإنما ذلك خاضع لقانون رضا الطلاب - الطالبات وأولياء أمورهم، وهو قانون مجحف يمارسه الطلاب أو الطالبات بناء على نظرة قاصرة غير راشدة لا تتجاوز أن المعلم أو المعلمة (مو عاجبني) ويدعمهم ويساندهم في ذلك أولياء الأمور الذين يقفون في صف أبنائهم وبناتهم من غير تحقق من حقيقة الشكوى، أو الاعتراض المقدم بحق المعلم أو المعلمة، ويسانده كذلك موقف المدارس السلبي المنحاز للطالب - الطالبة باعتبار أن جيوبهم وما يدفعونه من أموال هي من يعين المدرسة على الوقوف على أقدامها.
والملاحظة الأخرى التي نسوقها في هذه الجزئية بمناسبة التعرض المباشر لملاك المدارس الأهلية بالرغم من عدم توافر الكفاءة والخبرة التربوية لدى الكثير منهم، نجدهم يتدخلون في تفاصيل العملية التربوية من مناهج، وطبيعة الاختبارات، وغيرها من عناصر العملية التعليمية والتربوية.
(لا رسوب لدينا) هذا هو الشعار الذي ترفعه معظم المدارس الأهلية وهو الذي يأتي ضمن الحقائق غير الإيجابية الملتصقة بالعديد من المدارس الأهلية. فسياسة التساهل، وعدم الحزم الكافي ولدى المنتسبين للمدارس الأهلية شعور بأن المادة التي يدفعها أهاليهم مصدر اطمئنان، وثقة، أو لنقل صك النجاح المسبق الموثق. ومن هنا نجد أن الطلبة يشعرون بأن لهم الحق في الحضور للمدرسة متى ما أرادو، وأن بإمكانهم مخالفة الأنظمة، واللوائح وكأن المدارس الأهلية بتدليلها الطلاب تضمر لهم عقاباً منتظراً يتوج بنجاح مضمون، وضمان النجاح يأتي من خلال ممارسات متنوعة المشارب تتمثل في سهولة أسئلة الامتحانات، وإعادة الاختبارات أكثر من مرة، والإيحاء بأسئلة الاختبارات بطرق غير مباشرة، ومنح الطلاب درجات من غير مجهود يذكر، والقيام باختصار المناهج وتحديد المعلومات المهمة، والمحصلة النهائية من إنجاح الطلاب من غير أهلية وأحقية فيه تخريج طلاب وطالبات غير أكفاء، وغير مؤهلين، ومحدودي الفكر والاطلاع وضعيفي المستوى بشكل مخيف ويتضح ذلك كله للعيان بمجرد التحاقهم بالمرحلة الجامعية التي يعانون فيها، ويكون الفشل ملازماً لهم، نظراً لأنهم اعتادوا على الكسل، والتراخي، والمساعدة، والغياب المكرر، وإهداء الدرجات من قبل مدارسهم الأهلية التي تخرجوا فيها.
إن هذه الأوضاع والحقائق المخجلة للمدارس الأهلية ليست من نسج الخيال، أو من باب التجني بل هي واقع يسنده مئات الشواهد من الممارسات اليومية التي يحكيها من يعمل داخل هذه المدارس، وهي تصرفات أضرت كثيراً في نظرة وثقة المواطن بما يقدمه التعليم الأهلي أو (دكاكين مدارس التعليم الأهلي) وهي بممارساتها تلك فرّغت العملية التعليمية من مضمونها القيمي السامي، بل وحولته إلى مشروع استثماري منحاز إلى الربح المادي المتلبس بالجشع، وجعلت المنتسبين لها من المعلمين من غير شعور بأمن وظيفي مستقر، ومنحتهم عائدا ماديا ضحلا، وحرمتهم من أي قدر من التشجع والتحفيز، وفضلت ومنحت ثقتها لغير السعودي لا لكفاءته بل لانه على استعداد للعمل بإملائهم التجاري، وحرمتهم من عوائد وظيفية مناسبة، وتطالبهم في الوقت نفسه بإنتاج متميز بدون العمل على توفير بيئة مدرسية ملائمة.
ومن هنا فإنني باسمهم جميعاً أوجه دعوة إلى وزارة التربية والتعليم وبخاصة الإدارة المسؤولة عن التعليم الأهلي بمزيد من المتابعة، والتحري لأوضاع المدارس الأهلية، والعمل بشتى الوسائل على تحسين ظروف بيئة العمل فيها، سن قوانين وأنظمة تحمي حقوق المعلمين العاملين فيها، وإنزال أقصى العقوبات لمخالفي تلك التشريعات والأنظمة التي تكفل حقوقهم التي أقرها النظام.
* أكاديمي سعودي
alseghayer@yahoo.com
http://www.al-jazirah.com/96536/ar9d.htm

المشتاااااق
26-01-07, 15:47
وزارة التربية تنظم مسابقة الخط العربي الحادية عشرة

--------------------------------------------------------------------------------


كتب - منصور الحسين:
تشارك الادارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة الرياض "بنين" في مسابقة الخط العربي الحادية عشرة التي تنظمها وزارة التربية والتعليم على مستوى جميع مراحل التعليم العام بكافة الادارات التعليمية علاوة على المعلمين والخطاطين في القطاع الحكومي والاهلي.
ووفقا لرئيس قسم النشاط الفني بالإدارة الأستاذ عبدالعزيز الدهاسي فإن المسابقة ستنفذ في كل مدرسة كمرحلة اولية بين الطلاب والمعلمين والخطاطين في محيط المدرسة مع التأكد أن مشاركات الطلاب هي من رسوماتهم انفسهم ولا يجوز بأي حال من الاحوال تقديم مشاركة ليست من عمل الطلاب مشيراً الى ان على كل مدرسة تكليف احد منسوبيها من اصحاب الهواية في الخط للاشراف على تنفيذ المسابقة داخل المدرسة اضافة الى تكليفه بتنفيذ حملة اعلامية عن طريق الادارة المدرسية واعلانية عن طريق الاعلانات حول اهمية تحسين كتابتنا العربية وحث الطلاب على المشاركة ودعوة المعلمين الخطاطين لذلك. وفي نهاية المسابقة ترسل ابرز المشاركات لقسم النشاط الفني بالإدارة خلال موعد أقصاه 1428/3/1ه..
http://www.alriyadh.com/2007/01/26/article219699.html

المشتاااااق
26-01-07, 15:47
تعلم@نت

--------------------------------------------------------------------------------


كيف تبحث عن مصادر تعليمية في قوقل للفيديو؟
كتبته - هند الخليفة
إذا كنت من الأشخاص الذين يحبون مشاهدة المواد التعليمية مثل المحاضرات، فإن موقع قوقل للفيديو مليء بهذا النوع من الفيديو خاصة بعد اتفاق جامعة بيركلي مع شركة قوقل لاستضافة محاضراتها في خدمة الفيديو.
وللبحث عن تصنيف المواد التعليمية في خدمة قوقل قم بالتالي:
1- زر موقع قوقل للفيديو http://video.google.com
2- في مربع البحث اكتب genre:educational
3- اتبع الامر السابق بأي مجال علمي تريده
ولإيضاح ذلك بمثال تخيل أنك تريد أن تبحث عن مواد فيديوية تتناول تخصص الكيمياء، للقيام بذلك اكتب في مربع البحث الأمر التالي genre:educational chemistry وبالمثل لتخصص علوم الحاسب genre:educational computer science
hend@alriyadh-np.com
http://www.alriyadh.com/2007/01/26/article219595.html